الاتصال بالشيخة ام الرقيه على هاتف 00212668727042

او عبر الاميل omrokiaa@hotmail.com


    بك استجير

    شاطر

    وقل ربى زدنى علما

    المساهمات : 10
    تاريخ التسجيل : 13/05/2009

    بك استجير

    مُساهمة  وقل ربى زدنى علما في السبت مايو 16, 2009 11:12 am

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته .

    " بـــك أستجيـــــــــــر "


    بك أستجير ومن يجير سواكا *** فأجـر ضعيفـا يحتمـي بحمـاك

    إني ضعيف أستعين على قوى *** ذنبي ومعصيتـي ببعـض قواكـا

    أذنبـت ياربـي وآذتنـي ذنـوب *** مالهـا مـن غافـر إلا كــا

    دنياي غرتني وعفـوك غرنـي *** ماحيلتـي فـي هـذه أو ذا كـا

    لو أن قلبي شك لم يك مؤمنا *** بكريم عفوك مـا غـوى وعصاكـا

    يا مدرك الأبصار ، والأبصـار لا *** تـدري لـه ولكنـه إدراكـا

    أتراك عين والعيون لها مدى *** مـا جاوزتـه ، ولا مـدى لمداكـا

    إن لم تكن عيني تراك فإنني *** فـي كـل شـيء أستبيـن علاكـا

    يامنبت الأزهار عاطرة الشذا *** هذا الشـذا الفـواح نفـح شذاكـا

    يامرسـل الأطيـار تصـدح فـي الربـا *** صدحاتـهـا إلـهـام

    يامجـري الأنهـار : ماجريانهـا *** إلا انفعالـة قطـرة لنـداكـا

    رباه هأنذا خلصت من الهوى *** واستقبـل القلـب الخلـي هواكـا

    وتركت أنسي بالحياة ولهوها *** ولقيت كـل الأنـس فـي نجواكـا

    ونسيت حبي واعنزلت أحبتي *** ونسيت نفسي خـوف أن أنساكـا

    ذقت الهوا مراً ولم أذق الهوى *** يـارب حلـواً قبـل أن أهواكـا

    أنا كنت ياربي أسير غشاوة *** رانت علـى قلبـي فضـل سناكـا

    واليوم ياربي مسحت غشاوتي *** وبدأت بالقلـب البصيـر أراكـا

    ياغافر الذنـب العظيـم وقابـلا *** للتـوب: قلـب تائـب ناجاكـا

    أترده وترد صـادق توبتـي *** حاشـاك ترفـض تائبـا حاشـاك

    يارب جئتك نادمـاً أبكـي علـى *** مـا قدمتـه يـداي لا أتباكـى

    أنا لست أخشـى مـن لقـاء جهنـم *** وعذابهـا لكننـي أخشاكـا

    أخشى من العرض الرهيب عليك يا *** ربي وأخشى منك إذ ألقاكـا

    يارب عدت إلـى رحابـك تائبـاً *** مستسلمـا مستمسكـاً بعراكـا

    مالي ومـا للأغنيـاء وأنـت يـا *** رب الغنـي ولا يحـد غناكـا

    مالي وما للأقويـاء وأنـت يـا *** ربـي ورب النـاس ماأقواكـا

    مالي وأبواب الملوك وأنت من *** خلق الملـوك وقسـم الأملاكـا

    إني أويت لكل مأوى في الحياة *** فما رأيـت أعـز مـن مأواكـا

    وتلمست نفسي السبيل إلى النجاة *** فلم تجد منجى سـوى منجاكـا

    وبحثت عن سر السعادة جاهداً *** فوجدت هذا السـر فـي تقواكـا

    فليرض عني الناس أو فليسخطوا *** أنا لم أعد أسعى لغير رضاكـا

    أدعـوك ياربـي لتغفـر حوبتـي *** وتعيننـي وتمدنـي بهـداكـا

    فاقبل دعائي واستجب لرجاوتي *** ماخاب يوما من دعـا ورجاكـا

    يارب هذا العصر ألحـد عندمـا *** سخـرت ياربـي لـه دنياكـا

    علمتـه مـن علمـك النـوويَّ مـا *** علمتـه فـإذا بـه عاداكـا

    ما كاد يطلق للعـلا صاروخـه *** حتـى أشـاح بوجهـه وقلاكـا

    واغتر حتى ظن أن الكون فـي*** يمنـى بنـي الانسـان لا يمناكـأ

    و ما درى الانسان أن جميع ما *** وصلت إليه يـداه مـن نعماكـا؟

    أو ما درى الانسان أنك لو أردت *** لظلت الـذرات فـي مخباكـا

    لو شئت ياربي هوى صاروخه *** أو لو أردت لما أستطاع حراكـا

    يأيها الانسان مهـلا وائتئـذ *** واشكـر لربـك فضـل ماأولاكـا

    واسجد لمولاك القدير فإنمـا *** مستحدثـات العلـم مـن مولاكـا

    الله مازك دون سائـر خلقـه *** وبنعمـة العقـل البصيـر حباكـا

    أفـإن هـداك بعلمـه لعجيبـة *** تـزور عنـه وينثنـي عطفاكـا

    إن النـواة ولكترنـات التـي *** تجـري يراهـا الله حيـن يراكـا

    ماكنت تقـوى أن تفتـت ذرة *** منهـن لـولا الله الـذي سواكـا

    كل العجائب صنعة العقل الذي *** هـو صنعـة الله الـذي سواكـا

    والعقل ليس بمـدرك شيئـا اذا *** مالله لـم يكتـب لـه الإدراكـا

    لله فـي الآفـاق آيـات لعـل *** أقلهـا هـو مـا إليـه هـداكـا

    ولعل ما في النفس من آياته *** عجب عجـاب لـو تـرى عيناكـا

    والكون مشحـون بأسـرار إذا *** حاولـت تفسيـراً لهـا أعياكـا

    قل للطبيب تخطفته يد الردى *** ياشافي الأمراض : مـن أرداكـا؟

    قل للمريض نجا وعوفي بعد ما *** عجزت فنون الطب : من عافاكا؟

    قل للصحيح يموت لا من علة *** مـن بالمنايـا ياصحيـح دهاكـا؟

    قل للبصير وكان يحذر حفرة ***فهوى بها مـن ذا الـذي أهواكـا؟

    بل سائل الأعمى خطا بين الزَّحام *** بلا اصطدام : من يقود خطاكا؟

    قل للجنين يعيش معزولا بلا *** راع ومرعـى : مالـذي يرعاكـا؟

    قل للوليد بكى وأجهش بالبكاء *** لـدى الـولادة : مالـذي أبكاكـا؟

    وإذا ترى الثعبان ينفث سمه *** فاسأله : من ذا بالسمـوم حشاكـا؟

    وأسأله كيف تعيش ياثعبان أو *** تحيـا وهـذا السـم يمـلأ فاكـا؟

    وأسأل بطون النحل كيف تقاطرت ***شهداً وقل للشهد مـن حلاَّكـا؟

    بل سائل اللبن المصفى كان بيـن *** دم وفـرث مالـذي صفاكـا؟

    وإذا رأيت الحي يخرج من حنايا *** ميـت فاسألـه: مـن أحياكـا؟

    وإذا ترى ابن السودِ أبيضَ ناصعاً *** فاسأله : مِنْ أين البياضُ أتاكا؟

    وإذا ترى ابن البيضِ أسودَ فاحماً *** فاسأله: منْ ذا بالسواد طلاكـا؟

    قل للنبات يجف بعد تعهـد *** ورعايـة : مـن بالجفـاف رماكـا؟

    وإذا رأيت النبت في الصحراء يربو *** وحده فاسأله : من أرباكـا؟

    وإذا رأيت البدر يسري ناشرا *** أنواره فاسألـه : مـن أسراكـا؟

    وأسأل شعاع الشمس يدنو وهي أبعد *** كلّ شـيء مالـذي أدناكـا؟

    قل للمرير من الثمار من الذي *** بالمر مـن دون الثمـار غذاكـا؟

    وإذا رأيت النخل مشقوق النوى *** فاسأله : من يانخل شق نواكـا؟

    وإذا رأيت النار شب لهيبها *** فاسأل لهيب النـار: مـن أوراكـا؟

    وإذا ترى الجبل الأشم منا طحاً *** قمم السحاب فسله من أرساكـا؟

    وإذا رأيت النهر بالعذب الزلال *** جرى فسله؟ من الذي أجراكـا؟

    وإذا رأيت البحر بالملح الأجاج *** طغى فسله: من الـذي أطغاكـا؟

    وإذا رأيت الليل يغشى داجيا *** فاسأله : من ياليـل حـاك دجاكـا؟

    وإذا رأيت الصبح يُسفر ضاحياً *** فاسأله: من ياصبح صاغ ضحاكا؟

    هذي عجائب طالما أخذت بها *** عينـاك وانفتحـت بهـا أذناكـا!

    والله في كل العجائب ماثـل *** إن لـم تكـن لتـراه فهـو يراكـا؟

    يـا أيهـا الإنسـان مهـلا مالـذي *** بالله جـل جلالـه أغراكـا؟

    حاذر إذا تغزو الفضاء فربمـا *** ثـآر الفضـاء لنفسـه فغزاكـا؟

    اغز الفضـاء ولا تكـن مستعمـراً *** أو مستغـلا باغيـا سفاكـا

    إياك ان ترقى بالاستعمار فـي *** حـرم السمـوات العـلا إياكـا

    إن السموات العلا حـرم طهـور *** يحـرق المستعمـر الأفاكـا

    اغز الفضاء ودع كواكبـه سوابـح *** إن فـي تعوبقهـن هلاكـا!

    إن الكواكب سوف يفسد أمرها *** وتسـيء عقباهـا إلـى عقباكـا

    ولسوف تعلم أن في هذا قيـام *** الساعـة الكبـرى هنـا وهناكـا

    أنا لا أثبط من جهود العلم أو *** أنا في طريقك أغـرس الأشواكـا

    لكنني لـك ناصـح فالعلـم إن *** أخطـأت فـي تسخيـره أفناكـا

    سخر نشاط العلم في حقل الرخاء *** يصغ من الذهب النضار ثراكا

    سخـره يمـلأ بالسـلام وبالتعـاون *** عالمـاً متناحـراً سفـاكـا

    وادفع به شر الحياة وسوءهـا *** وامسـح بنعمـى نـوره بؤساكـا

    العلـم إحيـاء وإنشـاء وليـس *** العلـم تدمـيـراً ولا إهـلاكـا

    فإذا أردت العلم منحرفاً فما *** أشقـى الحيـاة بـه ومـا اشقاكـا


    لاتنسونا من صالح دعائكم

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 18, 2017 4:44 am